تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

منظومة التعليم العالي والتكوين المهني الفلاحي نسخة 2019

Télécharger le PDF

المنتجات الفلاحية المرمزة في المغرب نسخة 2019

Télécharger le PDF

الفلاحة بالأرقام 2018 نسخة 2019

Télécharger le PDF

المنتجات المحلية المغربية غنى وتنوع

لقد عرف المغرب، نتيجة موقعه الجغرافي والاستراتيجي، تعاقب حضارات عدة تركت بصمات واضحة علي الصعيدين البشري والبيئي مما جعل من هذا البلد خزانا كبيرا للموارد النباتية والحيوانية.
إن التنوع الثقافي المتوارث من جيل لأخر والتنوع البيولوجي المتثل في تعدد المنظومات البيئية، يجعلان من المغرب خزانة غنية بالمنتجات المحلية كثير منها متوطن.
وعيا بمؤهلات المملكة من المنتجات المحلية، خصصت وزارة الفلاحة والصيد البحري حيزا مهما لهذه المنتجات في إطار إستراتيجيتها الجديدة للتنمية الفلاحية، مخطط المغرب الأخضر، التي أعلن إنطلاقتها، صاحب الجلالة الملك محمد السادس في شهر أبريل سنة 2008 بمكناس.

وهكذا ﺗﻤت بلورة مخطط، خاص لتنمية هذه المنتجات، إرتكز اساسا على المحاور التالية:
- إعداد ونشر سنة 2008 للقانون رقم 06 - 25 المتعلق بالعلامات المميزة لمصدر وجودة المواد الغذائية والمنتوجات الفلاحية والبحرية.
- جرد المنتجات المحلية وتحليل سلاسل قيمها وتشخيص مجالات إنتاجها وبلورة مخططات جهوية خاصة لتنمية المنتجات المحلية إضافة إلى إعداد مخطط للترويج وتسويق هذه المنتجات على الصعيدين الوطني والدولي.
- إنجاز برنامج تأهيل وحدات التثمين من أجل تكثيف وتحسين عرض المنتجات المحلية طبقا لمتطلبات السوق والقوانين الجاري بها العمل.
- تحسيس ومواكبة المنتجين على أهمية ترميز هذه المنتجات.

لكنه من أجل إعطاء دفعة إضافية لقطاع المنتجات المحلية، ﺗﻤت بلورة وتفعيل، ابتداء من سنة 2012 ، إستراتيجية خاصة بترويج وتسويق المنتجات المحلية على نطاق واسع، ترتكز على الاسس التالية:
• التنمية القبلية في سلسلة الانتاج وإعداد شراكات متوازنة في التجميع
• إنشاء فضاءات لوجستية جهوية لتثمﻴﻦ وتسويق المنتجات
• تنمية تسويق المنتجات على الصعيدين الوطني والدولي
• دعم ترميز المنتجات
• تنظيم حملات تواصلية وإشهارية

من أجل تفعيل البرامج التنموية والاستراتيجية المعدة لدعم التسويق والترويج، أحدثت الوزارة مصالح، مركزية وجهوية، تعنى بتأطير وقيادة تنمية قطاع المنتجات المحلية. وهكذا، تم خلق قسم للمنتجات المحلية وقسم للترميز بمديرية تنمية سلاسل الانتاج و 12 مصلحة جهوية تواكب القطاع عن قرب، تم دعمها فيما بعد بمديرية بالوكالة الوطنية للتنمية الفلاحية، تواكب ترويج وتسويق المنتجات المحلية.

لقد مكنت الأبحاث المنجزة على صعيد المملكة، من تعداد أكﺜﺮ من 1000 تجمع لمنتجي المنتجات المحلية وجردأزيد من 200 منتوج محلي، أعدت لها بطائق تعريفية تبرز أهم المعطيات المتعلقة بنوعية المنتوج خاصياته واستعمالاته إضافة الى خصوصيات مجالات الانتاج.

إن الهدف من مؤلف «المنتجات المحلية المغربية، غنى وتنوع »، الذي هو عبارة عن بطائق تعريفية مزينة بصور، هوالتعريف على نطاق واسع، بالﺜﺮوة الوطنية الغنية والمتنوعة من هذه المنتجات، بغية تحسيس المستهلك وخلق جاذبية اتجاه المنتجات المحلية ﺗﻤكن من تنمية الشراكة بين مختلف فاعلي القطاع.

يبرز هذا المؤلف، الذي سيتم تحيينه كلما دعت الضرورة الى ذلك، غنى المملكة، بالمنتجات المحلية، حيث ﺗﻤت صياغته في البداية بالتعريف للقانون الجاري به العمل والمتعلق بالعلامات المميزة للمنشأ والجودة متبوعا بنظرة شاملة لأهم المنتجات المحلية بمختلف جهات المملكة.

مديرية تنمية سلاسل الانتاج

Télécharger le PDF

المنتجات المحلية المغربية - الدليل الوطني طبعة 2014

لقد عرف المغرب، بحكم موقعه الجغرا في والاستراتيجي، تعاقب حضارات عدة تركت بصمات واضحة على الصعيدين البشري والبيئي – مما جعل من هذا البلد خزانا كبيرا للموارد النباتية  والحيوانية.

إن التنوع الثقا في المتوارث من جيل لأخر والتنوع البيولوجي المتمثل في تعدد المنظومات البيئية، يجعلان من المغرب خزانة غنية بالمنتجات المحلية يعتبر كثير منها متوطنا. وعيا بمؤهلات المملكة من المنتجات المحلية، خصصت وزارة الفلاحة والصيد البحري حيزا مهما لهذه المنتجات في  إطار إستراتيجيتها الجديدة للتنمية الفلاحية، مخطط المغرب الألخضر ، التي – أعلن إنطلاقتها، صاحب الجلالة الملك محمد السادس في شهر أبريل سنة 2008 بمكناس.

وهكذا، تمت بلورة مخطط خاص لتنمية هذه المنتجات يرتكز اساسا على المحاور التالية:

  • إعداد ونشر سنة 2008 للقانون رقم 25 - 06 المتعلق بالعلامات المميزة لمصدر وجودة المواد الغذائية والمنتوجات الفلاحية والبحرية.
  • تحديد المنتجات المحلية وتحليل سلاسل قيمها وتشخيص مجالات إنتاجها وبلورة مخططات جهوية خاصة لتنمية المنتجات المحلية إضافة إلى إعداد مخطط للترويج وتسويق هذه المنتجات على الصعيدين الوطني والدولي.
  • إعداد أول رزمة من مشاريع الدعامة الثانية تهدف الى تكثيف وتحسين عرض المنتجات المحلية.
  • دعم برامج مواكبة وتأطير المنتجين .
  • تحسيس ومواكبة المنتجين على أهمية ترميز هذه المنتجات.

لكنه من أجل إعطاء دفعة إضافية لقطاع المنتجات المحلية، تمت بلورة وتفعيل، ابتداء من سنة 2012 ، إستراتيجية خاصة بترويج وتسويق المنتجات المحلية على نطاق واسع، ترتكز على الاسس التالية:

  • التنمية القبلية في سلسلة الانتاج وإعداد شر˜اكات متوازنة في التجميع
  • إنشاء فضاءات لوجستية جهوية لتثمين وتسويق المنتجات
  • تنمية تسويق المنتجات على الصعيدين الوطني والدولي
  • دعم ترميز المنتجات
  • تنظيم حملات تواصلية وإشهارية

ومن أجل تفعيل البرامج التنموية والاستراتيجية المعدة لدعم التسويق والترويج، أحدثت الوزارة مصالح مركزية وجهوية تعنى – بتأطير وقيادة تنمية قطاع المنتجات المحلية. وهكذا، تم خلق قسم للمنتجات المحلية وقسم لل تر م ي ز  بمديرية تنمية سلاسل الانتاج و 16 مصلحة جهوية تواكب القطاع عن قرب، تم دعمها فيما بعد بمديرية بالوكالة الوطنية للتنمية الفلاحية، تواكب ترويج وتسويق المنتجات المحلية.

Télécharger le PDF

مغرب الثروات المحلية غلال الغد

أنجز هذا المؤلف من طرف وزارة الفلاحة والصيد البحري ويعد إسهاما في  تجسيد الإرادة التي žدشنها «مخطط المغرب الأخضر »Ž ، والمتمثلة في  تحقيق حلم، وبلوغ طموح، ورسم أفق واعد للتغيير المنشود.

وقد أولى «مخطط المغرب الأخضر »Ž أهمية متميزة للمجالات ومنتوجاتها المحلية، وذلك باعتبارها جزءا لا يتجزأ من الرصيد الحضاري للمغرب، ومؤ شرات أصيلة عن تطور المجتمع وأنماط عيشه وإشعاعه الثقافي والإقتصادي.

إن منتجي الثروات المحلية، الراسخة جذورهم في  تربة الوطن والفخورون بانتمائهم إليه، يؤكدون إسهامهم في صنع تاريخ المغرب.

ويعرف المؤلف بمجالات المغرب الغنية بمنتجاتها ذات الجودة العالية، والمتميزة، والمتنوعة؛ كما يبرز ثراء المغرب وغناه وقدرته الخلاقة ونبوغ أبنائه. وسيكتشف قارئ هذا الكتاب تلك القوة الخارقة على التناغم بين المجالات والناس الذين يعيشون بها.

على غرار بلد استثنا ئي، واستنادا لقيمة ثمينة، فإن المؤلف يشيد برجال ونساء هذه المجالات، على اعتبار أنهم رموز حقيقية لتناغم جماعي غايته تحقيق تنمية فريدة، تنمية المغرب المتضامن والمتميز.

لقد أتاحت لنا آية، الشخصية المتخيلة، من خلال جولتها الاستكشافية عبر مجالات المغرب وتعرفها على مهارات أهله، ولوج عمق المملكة وقلبها النابض بفلاحيها ومنتجيها وكسابيها.

آية تحكي، و في  حكيها عن الرحلة إبراز لنساء ورجال المغرب، ولمناظره ومنتجاته المحلية، التيž اكتشفتها خلال لقاءات طبعتها ألوان وروائح ونكهات وعادات ربوع المغرب المتنوع.

Télécharger le PDF

Les cookies

Dans le cadre de l’amélioration de ses services, des cookies pourront être placés sur l’ordinateur de l’utilisateur en vue de générer des statistiques sur l’utilisation du site Internet du Ministère de l'Agriculture (les pages les plus visitées, la fréquence d’accès au site, etc). Les statistiques générées à l’aide de ces cookies sont conservées pour une durée de deux ans.

En poursuivant la navigation sur ce site, vous acceptez l'utilisation des cookies.